القربان - طارق صقر | القصيدة.كوم

شاعر مصري (1999-)


467 | 0 | 0 | 0



يا الصوتُ القربانْ

كم أذهلني موتكْ

وأنا في صمت الدهشةِ
حين رأيتك

محترقا وسْطَ الشمسِ الرؤيا
لتحاكي مَن سبقوكَ
كظمتَ غناءك، صرتَ كمنحدرٍ
كي يكملَ شلالُ الكهّانْ

أحييت البعثَ لمن هو ميتٌ
وحدك كنتَ القربانْ

كعروسٍ قد ألقيتَ
بنفسك في النيل
حتى يفنى هذا القحطُ الجدبانْ

وعلى الفرسِ العربيْ
غنّيتَ كثيرًا
تصدحُ بالعهد القُرشيْ
كي يبقى عهدُ الآنْ

كحصانٍ... تصهلُ شِعرًا
تسمعه الصحراءُ فترملَ هازجةً
ولتخلعَ عنك غناء السلطانْ

وتفوحَ عمامتُك النخليَّةُ
رائحةً صفراء

وتلامس ذراتُ الكثبانِ
بآدلَكَ السمراءْ

إذ يتلو الكهانُ صلاتهمُ الطقسيّةَ،
-في وجلٍ-
لا ينسون القربانْ




الآراء (0)   


الموقع مهدد بالإغلاق نظراً لعجز الدعم المادي عن تغطية تكاليف الموقع.

يمكنك دعمنا ولو بمبلغ بسيط لإبقاء الموقع حياً.