الوصايا - سنية مدوري | القصيدة.كوم

شاعرةٌ تونسيّةٌ (1979-) يمكنُ الاستعاضةُ عن محافظة سوسة لتونس بها.


2002 | 5 | 1 | 2




-1
تَأَجَّجْ...
فأنتَ سِرَاجٌ تَوَضَّأَ بِالسِّحْرِ
أبْيضَ، أبْيضَ، مثلَ الكتابةِ.
ثُمَّ اخْتَفَى،
داخلَ الأغْنِياتِ البسيطَةِ
حَدَّ الفَنَاءْ...
-2
تَوَهَّجْ...
سَيُذْكي الزّمانُ لَظَاكَ.
وينْفلِقُ الفجْرُ، أزْرَقَ، من مقلتيكَ.
فَشَكِّلْ من اللاّزوردِ دُرُوبًا،
تَجِدْ وَجْهَ أمِّكَ
يُهدِيكَ سِرَّ الضِّيَاءْ...

-3
تَوَحَّدْ...
وَكُنْ وَجَعَ النّايِ،
بينَ أصابعِ طِفلٍ جَريحٍ...
وكُنْ كالفَرَاشِ خَجُولاً...
وكُنْ، مثلَ أيقونَةٍ
ضَيَّعَتْ صَوتَهَا في المدى،
ذاتَ قافيةٍ واشْتِهَاءْ...
-4
تَمَرَّدْ...
وعَانِقْ بقايَايَ.
قُـلْ لِي:' أحِبُّكِ'،
يَعْشَوْشِبِ الـمَاءُ في رَاحَتَيَّ...
وأعْرِفُ أنّي سَأَغْرَقُ في الصّمتِ
حينَ أراكَ،
كَعُصْفُورَةٍ وَقَعَتْ
في شراكِ البهَاءْ...

-5
ورفْرِفْ...
لَعَلَّ الحَمَامَ الّذي حَطَّ يومًا
على كَتِفَيْكَ،
وَطَارَ بَعِيدًا بَعِيدَا،
أرَادَ الغِنَاءْ...
-6
وَحَدِّقْ...
كَآلِهَةٍ في مَرَايَا الحِكَايَةِ،
تُبْصِرْ خَطَايَاكَ في الحُبِّ
( إنْ كُنْتَ هَيَّأْتَ
بَعضَ الكلاَمِ الجميلِ،
لِكُلِّ النِّسَاءْ... )

-7
ولاَ تَتَرَدَّدْ...
ــــ صَديقي ـــــ
فَكلُّ اللُّغَاتِ سَتَغْدُو نِسَاءً
يُبَدِّدْنَ صَمْتَكَ، هذا الغَرِيبَ.
ويَرْفَعْنَ صَوتَكَ، هذا المُعَذَّبَ،
كالنَّجْمِ في الظُّلُمَاتِ.
ويَهْمِسْنَ: ' نـَحْنُ حُرُوفُ الهِجَاءْ...'








الآراء (0)   


الموقع مهدد بالإغلاق نظراً لعجز الدعم المادي عن تغطية تكاليف الموقع.

يمكنك دعمنا ولو بمبلغ بسيط لإبقاء الموقع حياً.