لستُ شاعراً حين أقرأ لجائع - معتصم الأهمش | القصيدة.كوم

شاعرٌ سودانيٌّ (1992-) ملامحُ قصيدتُه مشوّقة كصورة جنين في الرحم.


479 | 0 | 0 | 0



أنظرُ لها وهي تتفتق لا كالورده
لكن كغمازتيها وتناديني بدون صوت
لستُ مرهفاً
عندما
لا أُقبِّل
حبيبتي
أمام
الملايين
دون أن أراهم

ألتفُّ حول الطريق لا أرى الأقدام وأرى الخُطى
أسأل صوتاً سمعته ناداني
فالتفت
فغاب وغبت
أنا لستُ شيطانياً حين أقرأ للعتم وأجرحه بالإضواء

أتنقل في سُلالات الأديان من قِبلة لأخرى
أنا لستُ عابداً حين ألبس عنق أخي بالبغض

أنفقُ من روحي لغة للصلصال
للمشيئة التي تترامى ولا أمسك أطرافها
لستُ أتعالى وأنا بي روح أو جسد

القصائدُ أطفال يركضون ويخربشون بعفويه ما لا يفهمون معناه
لكن لستُ شاعراً
وأنا
أقرأ
شعراً
لجائع




الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا: