مِيتَا _ وَردَة - إيمان عبد الهادي | القصيدة.كوم

شاعرةٌ أردنيّةٌ. تحمل الدكتوراة في النقد. لها لغةٌ صوفيّةٌ قلَّ مثيلُها في الشعر النسوي.


1090 | 0 | 0 | 1




-1
إذا كنتَ يا موتُ لَستَ أَنا
فلِماذا أخافُكْ؟
إذا كنتَ غيري
أنا لا أخافُ سِوى نَفَسٍ في مَجاهِلِ صَدري

ونَحنُ نُحبُّكَ أكثَرَ مِن كُلِّ شيءٍ
ونَسكُنُ فيكَ كأنَّا شِغافُكْ
وأنتَ سَليلُ الخُلُودِ وَنَحنُ نِطافُكْ
إذا لَم تَكُن أنتَ وَالِدَنا ثُمَّ وَاحِدَنا
فلماذا نَكُونْ
الخَريفُ دَمٌ أصفَرٌ في الغُصُونْ

-2
هي الشِّعرُ
قَدْ أَستَريحُ هُنَا
حيثُ حلمُ الأنا
وردَةُ المُنحنى
وردةٌ واحدةْ

حيثُ يَروي النّدى
وردةً في الصّدى
وردَةً شارِدةْ
وردةً واحدةْ

حيثُ أمّي تنامُ
ولا شيءَ في حُلمِها
غيرَ أنّي زرعتُ على قبرِها وردةً واحدةْ

ستقطِفُها حينَ تصحو منَ الموتِ
تودِعُها الغرفةَ البارِدةْ






الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا: