يا بسمةً في ضبابِ الدمعِ غافيَةً - ميسون السويدان | القصيدة.كوم

شاعرةٌ كويتيّةٌ تشكل حالة شعرية نسويةً مثيرة للالتفات.


9390 | 5 | 1 | 8




يا بسمةً في ضبابِ الدمعِ غافيَةً
يا آيةً لم تزلْ تبكي بأنغامي

يا آخرَ الذكرِ في قلبي وأحزنَهُ
يا كربلاءَ مياديني وأهرامي

يا صفحةً من دماءٍ في مصاحفِنا
يا سيفَ ثأرٍ على أعناقِ حُكّامِ

لم أنسَ وجهكَ والطعناتُ تدفعُهُ
لم أنسَهُ .. أرَقًا .. يسري بأحلامي

لم أنسَ مَن أشعلوا الكرّاسَ محرقةً
ولَطَّخوا بدماءِ الشيخِ أقلامي

لا في الدموعِ ولا في الصبرِ تعزِيَةٌ
غدرٌ بِغَدرٍ .. وآثامٌ بآثامِ

أما وقد طعنوا شمسي فلا عجبٌ
إن صار يأتي من الشيطانِ إلهامي

لن تبصرونيَ مثلَ الشيخِ باسمةً
إلا وقاتل شيخي تحت أقدامي









الآراء (0)   

نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)