مونولوج.. أبواب - نواف رضوان | القصيدة.كوم

شاعرٌ فلسطينيٌّ (1990-) لا يسلم إنسانٍ من لسانِ قصيدته.


1758 | 0 | 0 | 0



حتى ضقتُ في رؤياي.
تنثرني الرياحُ كحبّةِ الرملِ الصغيرةِ،
في مداها حين تتركني يداها،
في الرحيلِ الحرِّ، ينسى أن يشقَّ القلبُ
دربَ الحبِّ...
ينسى كيفَ تحترقُ الخُطى في البحثِ عنّا في الطريقِ،
لكلِّ شيءٍ ما عداه.

أحببتُ وهما في خيالي
واخضرَّ من أثري إليهِ طريقُنا
فوجدتُ من أثري إليهِ محالي !
وصنعتُ ذكرى في الرحيلِ،
وكنتُ أخشى أن أصدّقَ ما أقولُ.
صدّقتُ هذا الوهمَ، من خوفي عليَّ
وصارت الذكرى على شفتي تسيلُ ...
صدّقتُ كلّ قصائدي
وهربتُ من نومي
لئلّا ألتقي أحدا هُنالك في منامي،
وفقدتُ صوتي في الزحامِ
ومتُّ في الذكرى، ألملمُ ما تبقى من رحيلٍ لا يميلُ،
حتى انتبهتُ إليَّ، من شفتي أسيلُ !.





الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا: