في رثاء شيرين أبو عاقلة - أنس الدغيم | القصيدة.كوم

شاعر وكاتب وناشِط سوري مقيم في تركيا (1979)


171 | 0 | 0 | 0



كيفِ للأرضِ أن تصيرَ رصاصاً
يدفعُ الموتَ عن عيونِ السَّنابلْ؟
كيفَ تُغتالُ وردةٌ ثمَّ ننسى
أنّهُ اغتِيلَ فَيلَقٌ مِن جداوِلْ؟
كان وجهاً من السّماءِ وصَوتاً
مِن سلامٍ رُغْمَ الجحيمِ يُقاتِلْ
فالعناقيدُ حين تنزفُ خمراً
هيَ أقوى مِنَ المُدى والسلاسِلْ


الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا:




أنتَ الكتابُ وكُلُّنا قُرّاءُ
( 999 | 5 | 2 )
أمٌّ بقلبِ نبي
( 375 | 5 | 0 )
الجوديّ
( 344 | 0 | 0 )
سميتُك الشّعرَ الحنيف
( 338 | 0 | 0 )
الصّنَم
( 312 | 0 | 0 )
سكَّرٌ مِنَ الحِجَاز
( 307 | 5 | 0 )
الغار
( 274 | 0 | 0 )
فصلٌ من سيرةٍ ذاتيَّة
( 245 | 0 | 0 )
عِمتُم جلالاً أيها الشّهداءُ
( 237 | 0 | 0 )
المنفى
( 234 | 0 | 0 )
أحبُّكَ
( 234 | 0 | 0 )
‏قابَ شمسَين
( 230 | 0 | 0 )
قلبي دمشقيٌّ
( 227 | 0 | 0 )
والتين والزيتون
( 224 | 5 | 2 )
من رسالةٍ إلى أبي بكرٍ الصديق
( 219 | 0 | 0 )
لا تصالح
( 216 | 4 | 0 )
رسالةٌ إلى قيادات الثّورة في سوريا
( 212 | 0 | 0 )
يا أمّة إقرأ
( 211 | 0 | 0 )
الرِّهان
( 207 | 0 | 0 )
الشّاعر السّاهر
( 207 | 0 | 0 )
من القدس إلى بغداد
( 206 | 0 | 1 )
سيُروى عنك يا بلدي
( 202 | 0 | 0 )
بين الجُبِّ و ما يخفى
( 201 | 0 | 0 )
يا مكَّةَ العشّاق
( 200 | 0 | 0 )
هو البيتُ العتيق
( 198 | 0 | 0 )
و أمّا بعدُ
( 198 | 0 | 0 )
قال ليَ اليزيد
( 197 | 5 | 0 )
أمُّ القصائد
( 193 | 0 | 0 )
بينَ الكافِ والنونِ
( 190 | 0 | 0 )
في هجير النّفس
( 190 | 0 | 0 )
بَيني وبينَكَ
( 189 | 0 | 0 )
أنس نامة
( 187 | 0 | 0 )
يا قبلة الشهداء
( 186 | 0 | 0 )
أَحَدٌ أحَد
( 186 | 0 | 0 )
للقدس
( 186 | 0 | 0 )
يا قادسية أشواقي
( 183 | 0 | 0 )
لا تصنّفني
( 183 | 0 | 0 )
إنّي رأيتُ اليأسَ كُفرا
( 180 | 0 | 0 )
‏أضأتَ لهم
( 176 | 0 | 0 )
يا شاعرَ العشق
( 176 | 0 | 0 )
الصّولَجان
( 174 | 0 | 0 )