المرّة الأولى - دعاء سويلم | القصيدة.كوم

شاعرة فلسطينية (1993-)


454 | 0 | 0 | 0



المرّة الأولى التي ذهبتُ فيها لموعدٍ غرامي،
استأجرتُ فستانا وحذاء من صديقتي مقابل أن أكتب لها قصيدة وتنشرها باسمها!

المرّة الأولى التي جرّبت الانتحار فيها، خفتُ أن أقتلني بفرن الغاز؛ فينتهي على روحي السّخيفة، وتموت العائلة من الجوع،
فكّرت بالدّواء، خفتُ أن تموت العائلة من المرض،
فكّرت بحوض الاستحمام، خفتُ على فاتورة الماء،
فكّرتُ أن أقطع شرياني، خفتُ على تعب والدتي من تنظيف البلاط من دمي،
ولم أجد سلاحا رخيصا؛ فقررتُ أن أخنقني بيدي!

المرّة الأولى التي اشتريتُ فيها قلم أحمر الشفاه،
تركتُ قبلة على كل وجهٍ حزين؛ لأنني أعرف معنى أن تكون وحيدا بلا قبلة!

المرّة الأولى التي دخنتُ فيها سرّا، شعرتُ أنّ معدتي تقلصت، كنتُ أحترق من الدّاخل!

المرّة الأولى التي سرقتُ فيها حبة ليمونٍ من شجرةٍ وحيدة،
عاقب إلهي يدي، وجعلها مهجورة بلا يدٍ أخرى!

المرّة الأولى التي سلقتُ بها الدّجاج للعائلة، خفتُ أن تكون الأخيرة؛ فسلقت أصابعي مكانها!

المرّة الأولى التي تشجعت على إرسال رسالة لرجلٍ يعجبني، حدّثني عن حبيبته التي لا تعرفه، فقلت: تعادلنا بالحزن، لأحبّك سرّا!

المرّة الأولى التي رأيتُ فيها البحر، غرقت،
أردتُ أن أسحبه كله في فمي؛ لأنّ الأشياء الحلوة لا أراها إلا مرّة واحدة!

المرّة الأولى التي خفتُ فيها، اختبأتُ تحت السّرير،
وحينما كبرت أصبحتُ أختبئ فوق السّرير!

المرّة الأولى التي ضحكتُ فيها على رسوم متحركة،
كانت آخر مرّة أضحك فيها من كلِ قلبي!

المرّة الأولى هي الأخيرة من كل شيء!




الآراء (0)   


الموقع مهدد بالإغلاق نظراً لعجز الدعم المادي عن تغطية تكاليف الموقع.

يمكنك دعمنا ولو بمبلغ بسيط لإبقاء الموقع حياً.