ألا تشعر - ميسون السويدان | القصيدة.كوم

شاعرةٌ كويتيّةٌ تشكل حالة شعرية نسويةً مثيرة للالتفات.


1297 | 0 | 0 | 1




أتشعرُ بالذي يهتزُّ كالزلزال من تحتي
إذا لاقتْ بلا قصدٍ عيونكَ نورَ عينيَّ؟
إذا ما صوتُكَ الصافي تنفّسَ قُربَ أذنيَّ؟
ووسوسَ لي.. وبسبسَ بي.. ودغدغَ حُلمَ جفنيَّ!
أتشعرُ بالرياح تفجّرُ الألحانَ بالصمتِ؟
لتُسمعَني ضياعَ العشق بين الحبّ والمقتِ
وتجعلَ صمتَنا في ثُقْلِ أحجارٍ على صدري
وإن الصخرَ لا يحيا بغير زخارفِ النحتِ
أتدري ما فعلتُ به أنا أم أنتَ لا تدري؟
لقد شكّلتُ أدواراً وأفلاماً من الصمتِ
فضاعَ الفِكرُ من فكري
وضاعَ الوقتُ من وقتي
وإن عاملتَني كالأهلِ أو أسميْتَني "أختي"
أتشعر بالسما تبكي
ونجماتٍ بها تحكي
عن القَدَرِ الذي من فوقِنا لا بُدَّ أن يُمطرْ؟
ألا تشعر؟
عيونُ الناس تهمسُ إن مَرَرنا كلُّها تنظرْ
إلى الحبِّ الذي في كلّ يومٍ بيننا يكبرْ
فقُلْ لي يا صديقي كيف؟
قُلْ لي..
كيف لا تشعُرْ؟!





الآراء (0)   

نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)