العشاء - عقل العويط | القصيدة.كوم

شاعر وناقد وصحفي وأستاذ جامعي لبناني (1952-)


337 | 0 | 0 | 0




ولكي أضرمَ سعيراً
حبستُ الحياة في غرفة
وأفردتُ لنسوةٍ مواقدَ كي ينصرفن الى الجمر.
لم أحبسِ الحياة
لكنْ دنوتُ من جسدي
وأشعلتُ حطباً ليستدفىء الشعور
وكسرتُ زجاج الليل فلم يتخرّب مزاجُ القناديل.
ولم تفلت إلاّ نجومٌ قليلة
عندما فوّتتْ عليَّ أن أرشقَ المقهى بها.
لكنها توهّجتْ لي حين أرسلتُ نظراتٍ من مزاجي
ودعوتُها الى العشاء.
لم أحبسِ الحياة
لكنْ فرشتُ الأسرّة للملائكة.



الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا: