كان أبي يحب كتب أندريه بريتون - تشارلز سيميك | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

شاعر أمريكي صربي حاصل على جائزة البوليتزر للشعر عام 1990 وجائزة غريفين الشعرية عام 2005 وجائزة الإكليل الذهبي عام 2017 وجائزة الأركانة العالمية عام 2019. يجد النقاد صعوبة في تصنيف الشعر الذي يكتبه؛ فبعض قصائده يظهر نزوعا سرياليا وميتافيزيقيا واضحا، وبعضها يرسم صورا واقعية كالحة لحالات من العنف واليأس، والبعض الآخر يمزج بين هذه وتلك مما يجعل من الصعب وضع حد فاصل بين ما هو اعتيادي وبين ما يفوق المعتاد (1938-2023)


1273 | 0 |




كان أبي يحب كتب أندريه بريتون الغريبة. كان
يرفع كأس النبيذ ليشرب نخب تلك الأمسيات البعيدة "حينما
كانت الفراشات تشكل شريطا واحدا لم يُـقص. أو كنا نخرج
كي نتبول في الزقاق الخلفي وكان يقول: "هنا يوجد منظار
للأعين المعصوبة." كنا نسكن في مسكن مهدم تفوح منه
رائحة كبار السن وحيواناتهم الأليفة.
"ونحن نحوم فوق حافة الهاوية، يتخللها عبق
المحرمات،" كنا نتناوب على تقطيع النقانق المدخنة على
المائدة. "أحب اميركا،" هكذا كان يقول لنا. كنا سنجني
مليون دولار من تصنيع أشياء كنا رأيناها في الأحلام
تلك الليلة.






(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ عادل صالح الزبيدي)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   


My Father Loved


         My father loved the strange books of André Breton. He'd raise the wine glass and toast those far-off evenings "when butterflies formed a single uncut ribbon." Or we'd go out for a piss in the back alley and he'd say: "Here are some binoculars for blindfolded eyes." We lived in a rundown tenement that smelled of old people and their pets.
         "Hovering on the edge of the abyss, permeated with the perfume of the forbidden," we'd take turns cutting the smoked sausage on the table. "I love America," he'd tell us. We were going to make a million dollars manufacturing objects we had seen in dreams that night.



دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا:




يوميّات
( 2.6k | 0 | 0 | 1)
اللحظة الأسمى
( 2.2k | 0 | 0 | 2)
عيون مثبتة بدبابيس
( 2k | 0 | 0 | 3)
القَتلة
( 1.9k | 5 | 0 | 1)
الحصاة
( 1.8k | 0 | 0 | 3)
الغرفة البيضاء
( 1.7k | 0 | 0 | 1)
فندق الجنة
( 1.7k | 0 | 0 | 2)
ضد الشتاء
( 1.7k | 0 | 0 | 2)
شذرات من كتاب "المسخ يعشق متاهته"
( 1.7k | 0 | 0 | 1)
فندق الأرق
( 1.6k | 0 | 0 | 1)
العويل
( 1.6k | 0 | 0 | 1)
دكّان قصّاب
( 1.5k | 0 | 0 | 2)
الخلود
( 1.5k | 0 | 0 | 1)
صرصار
( 1.5k | 0 | 0 | 2)
حين يأتي شهر ديسمبر
( 1.5k | 0 | 0 | 1)
الدُميَّةُ الخشبية
( 1.4k | 0 | 0 | 1)
كوميديا الأخطاء
( 1.4k | 0 | 0 | 1)
سماءُ الخريف
( 1.4k | 0 | 0 | 1)
على جسر بروكلين
( 1.4k | 0 | 0 | 1)
تفسير جزئي
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
كتاب مليء بالصور
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
قصيدة بلا عنوان
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
بعض نوافذ
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
أخطاء مطبعية
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
جدجد الأرق
( 1.3k | 0 | 0 | 1)
موسيقى عابرة
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
العاشق
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
مقبرة على تلّ
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
حذائي
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
"دكان حلاقة"
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
عصبتنا
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
فجر الصيف
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
موضوع إيميلي
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
كلّ وقد أضاع سبيل الزّمن
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
معرض القرية
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
أنا آخر الجنود النابليونيين
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
أواخر أيلول
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
ما قاله الغجر لجدتي حين كانت لا تزال صبيّة
( 1.2k | 0 | 0 | 1)
شطرنج مسائي
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
تصفية حساب
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
المكان
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
مخلوقات خرافيّة ومناظر طبيعيّة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
عجوزان
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
رحلة إلى سيثيرا
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
كلمات متداخلة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
كانت المدينة قد سقطت
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
موسيقى ليليّة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
عقول متطوّفة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
ملحوظة زلقت تحت باب
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
إلى من في الأعلى
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
الأشياء تحتاجني
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
تمرين تظليل
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
بطيخ
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
الرجل الداخلي
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
المرايا في 4 صباحًا
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
القصيدة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
في الزقاق
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
أبديّات
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
كانت مارجريت تنسخ وصفة
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
إمبراطورية الأحلام
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
في زمن جدتي
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
فراشة سوداء
( 1.1k | 0 | 0 | 1)
الصوت في الثالثة صباحًا
( 1k | 0 | 0 | 1)
اصطدمتُ بالشاعر مارك ستراند
( 1k | 0 | 0 | 1)
الذبابة
( 1k | 0 | 0 | 1)
الماضي
( 1k | 0 | 0 | 1)
فلنحترس
( 1k | 0 | 0 | 1)
قصيدة الشارع الرابع عشر
( 1k | 0 | 0 | 1)
اختلطت عليه الشخصيات
( 1k | 0 | 0 | 1)
إلى الكسل
( 1k | 0 | 0 | 1)
الإعدام
( 1k | 0 | 0 | 1)
زمن صغار الشعراء
( 1k | 0 | 0 | 1)
مصلحة الآثار العامّة
( 1k | 0 | 0 | 1)
يوم الاستقلال
( 995 | 0 | 0 | 1)
التاريخ
( 988 | 0 | 0 | 1)
الحجر
( 980 | 0 | 0 | 1)
النبيذ
( 978 | 0 | 0 | 1)
بْلُوز الصباح الثلجي
( 978 | 0 | 0 | 1)
حوار إذاعي على الهاتف
( 964 | 0 | 0 | 1)
ما الذي كانَ على الأبيضِ قَوْلُهْ
( 915 | 0 | 0 | 1)