موقف الحافلة - دونالد جاستس | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

شاعر وأكاديمي أمريكي حاصل على جائزة البوليتزر للشعر عام 1980 (1925-2004)


776 | 0 |




الأنوار تشتعل
في غرفة هادئة
حيث تمضي قدما حيوات
تشبه حيواتنا.

الحيوات الهادئة
التي تتبعنا-
هذه الحيوات نحياها
ولكن لا نملكها-

تنتصب في المطر
بهدوء بالغ
عندما نذهب
بهدوء بالغ...
والحافلة الأخيرة
تأتي وتخرج منها
المظلات المعتمة-
زهور سوداء، زهور سوداء.

والحيوات تمضي قدما.
والحيوات تمضي قدما
مثل أنوار مباغتة
عند زوايا الشارع

أو مثل الأنوار
في غرف هادئة
تركت لساعات
مشتعلة، مشتعلة.







(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ عادل صالح الزبيدي)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   




نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)