ربيع السبتي | القصيدة.كوم

ربيع السبتي


شاعرٌ جزائريٌّ (1980-) يثير الإنتباه.


سيرة

فِي البِدَايَةِ، لا أَقُولُ لَهَا: أُحبُّكِ؛
فالنِّهَايةُ مُرَّةٌ دومًا.
ودَوْمًا
يَأخذُ المَعْنى نَصِيبَ قَرينِه الأوفَى

القراءات: #534#

اللِّقَـاءُ الخُرافي

وتَمُرُّ ..
بالقَلَقِ المُنَضِّدِ للِّقاءِ ..
ولا لِقَاءْ.
الأمُّ تَعرِفُهُ ..

القراءات: #603#

شُبهَتان

المَسَاءاتُ بيضَاءُ،
والحبُّ أبيضُ حين يكونُ المساءُ
مُعافَى،
ومُعفَى كدندنةِ الرُّوحِ في ظلِّ

القراءات: #558#

لأنَّ الإِلَهَ يُحِبُّ الَّذِي يُتْقِنُ الحُبَّ

وَإِنَّ أَبَاطِرَةَ الحُسْنِ
لا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّ الحَيَاةِ
إِلَى زَهْرَةٍ
أَسْلَمَتْ رُوحَهَا لِلرَّدَى

القراءات: #770#

المتسابقون

تَعِبْتُ مِنَ الشِّعْرِ وَالدَّنْدَنَةْ
وَمِنْ ضَعْفِ إِحْسَاسِكُمْ بِانْكِسَارِي
وَمِنْ ضَعْفِ ضَعْفِي، وَمِنْ ضَعْفِ تَغْرِيدَتِي
حِينَ أَمْشِي

القراءات: #519#

فجأةً... كخَاطِرِ اللَّمعَانْ!

قَالتْ: أتسْمحُ أنْ تكونَ مُحاوِرِي
في ظِلِّ ممْلكةِ الجَريدَةْ؟
-إنِّي لأرْجُو، يا كرِيمَةُ، أنْ أكُونَ لهَا،
وأرْجُو أنْ أكونَ مُوفَّقًا كالحَظِّ.

القراءات: #478#

لوحة

لَمْ أَعُـدْ مُمْكِنًا،
وَإِنْ قُلْتِ
مَـدْحَا:
شَفَّنِي القَصْـدُ، وَالقَصِيـدَةُ

القراءات: #603#

أضف قصيدة للشاعر