ميسون السويدان | القصيدة.كوم

ميسون السويدان


شاعرةٌ كويتيّةٌ تشكل حالة شعرية نسويةً مثيرة للالتفات.


لا تلمني

لا تَلُمْنِي إنْ أنا صِحتُ
بمِلءِ الفَمِ: أينَكْ ؟؟
ألفُ شيخٍ يا إلهي
واقِفٌ بيني وبينَكْ !

القراءات: #4819#

كيف أنسى

كيف أنسى ؟ ..
كيف أنسى ؟ ..
بعدما لامستَ قلبي..
لم أُطِقْ بعدَكَ لمْسا ..

القراءات: #3556#

عقلي لهذا وقلبي عند صاحِبِه

عقلي لهذا وقلبي عند صاحِبِه
فكيف أختارُ بين الماءِ والطينِ ؟ …
ظلمٌ.. حرامٌ بأن أختار بينَهُما
ليت التَّعَدُّدَ في الأزواجِ من ديني !

القراءات: #3242#

أراك وأنت تنظرُ من بعيدٍ

أراك وأنت تنظرُ من بعيدٍ
وحين بلَعتَ رِيقَك .. جفَّ ريقي
أمُرُّ أنا … تَمُرُّ بغير همسٍ
فينتحِبُ الطريقُ على الطريقِ

القراءات: #492#

وحدي أراهُم إن أتَوني

وحدي أراهُم إن أتَوني،
لا يرون تَعَطُّشِي لِلنار للأنوار،
لا يأتونني إلا لِظِلّي،
لارتكابِ السيِّئةْ …

القراءات: #2749#

عيدٌ يمرُّ بدونكمْ …

عيدٌ يمرُّ بدونكمْ …
وبدونكمْ
أنا لستُ أشعرُ أنَّ هذا اليوم عيدْ ..
“عيدٌ سعيدْ” ...

القراءات: #2605#

منسية

أَكُلَّما مَدَّ نحوَ النورِ
أجنحةً…
يزيدُه القيدُ بُعداً عن
أَمانِيهِ؟

القراءات: #5151#

لا تسألوني

لا تسألوني كيف يأتي الليل
في عزّ الصباحْ …
أو كيف كُحل الشمسِ ساحْ …
هِيَ هكذا سُنَنُ الرياحْ …

القراءات: #4092#

يا بسمةً في ضبابِ الدمعِ غافيَةً

يا بسمةً في ضبابِ الدمعِ غافيَةً
يا آيةً لم تزلْ تبكي بأنغامي
يا آخرَ الذكرِ في قلبي وأحزنَهُ
يا كربلاءَ مياديني وأهرامي

القراءات: #4729#

شهوتي فاقتْ عفافي

شهوتي فاقتْ عفافي …
توبتي بعضُ احترافي …
وحِجابي بات يُخفي
قُبْحَ روحي وانحرافي …

القراءات: #5012#

لماذا اخترتني

قلْ لي.. لماذا اخترتَني؟..
وأخذتَني بِيَديكَ من بين الأنامْ..
ومشيتَ بي..ومشيتَ ثمَّ تركتَني..
كالطفل يبكي في الزِّحامْ..

القراءات: #13330#

سألتُ جميعَ الناسِ قالوا أجابَنا

سألتُ جميعَ الناسِ قالوا: أجابَنا،
لماذا إذن وحدي أنا لا يجيبُني ؟
ألستُ ككلِّ الناسِ؟ دمعي كدَمعِهِمْ؟
ولي مثلهمْ قلبٌ، فماذا يعيبُني ؟

القراءات: #3734#

أضف قصيدة للشاعر