عبد الكريم بدرخان | القصيدة.كوم

عبد الكريم بدرخان


شاعرٌ سوريٌّ (1986-) حصل على عديد من الجوائز. وكذلك له تجربة مهمة في ترجمة الشعر إلى العربية.


لحمص

ولحمصَ أرفعُ كأسيَ العطشى
وأحلم بالمطرْ..
ولحمصَ أرسلُ قبلةً في الريحِ
يتبعها الشجرْ..

القراءات: #789#

اعترافات تحت صمت المدينة

الظلامُ يحلُّ ضفائرَهُ
فوق صمتِ المدينةِ
والضوءُ يهربُ بين النوافذِ
والناسُ ناموا على هدهداتِ السكونْ

القراءات: #738#

الكتابة في درجة الصفر

أكتبُ الآنَ في درْجةِ الصفرِ
حيثُ الهواءُ تجمّدَ في رئتيْ
وانكسَرْ
العصافيرُ تهربُ منّي كفزّاعةٍ

القراءات: #736#

يوميّات الجرح السوري

الغيومُ دُخانٌ شديدُ البياضِ
الغروبُ دماءٌ تسيلُ على الأفْـقِ
هذي الشوارعُ مقبرةٌ للورودْ
هكذا تصبحُ الأرضُ..

القراءات: #1047#

لوحة شتائيّة

في الشتاء
تسيلُ القصائدُ صافيةً
من عيونِ السماءْ
في الشتاء

القراءات: #670#

في مديح الانتظار

في انتظاركِ
أقرأُ 'طوقَ الحمامةِ' للمرةِ العاشرةْ
وأضيفُ عليه قليلاً
لأشـرحَ معركتي الخاسرةْ

القراءات: #961#

أبكي عليك

ضوءٌ تكسَّر في عيونِ الشمسِ
أم هيَ دمعةٌ..
سقطتْ من الغيبِ القصيّ على يديكْ؟
أبكيْ عليكَ إذا رأيتُكَ في المنامِ

القراءات: #879#

محاولات لرسم مدينة

ضـوءٌ أعمى
يكتبُ فوق حجارتِـها الـسُـودْ:
حمصُ.. الفردوسُ المفقودْ '
غيمٌ يقرأ أشواقَ الأرضِ

القراءات: #836#

موسـيقى الماء

يتجلَّى وجهُكِ
في أعتى حالاتِ الليلِ
شفيفاً ورديّاً
عنقودَ حياءْ

القراءات: #1049#

للغريب

للغريبِ الذي
يستريحُ على ظـلِّـهِ في المساءْ
مثلَ ورقْـةِ آسٍ على شاهدةْ
منزلٌ من ضياءْ

القراءات: #609#

كلُّهم جاهزون

جهّزَ الطفلُ دمعتَهُ
حاكتِ الأمُّ أسودَ أثوابها
شحذَ الشابُّ خنجرَهُ
بينما أختهُ..

القراءات: #908#

قُـبلةٌ لمدينة الأشباح

مطرٌ يمتطي جنونَ الرياحِ
ويغطّي مدينةَ الأشباحِ
أيُّ وحيٍ؟
يسيلُ من أدمعِ الغيبِ

القراءات: #601#

أضف قصيدة للشاعر