محمد عبد الباري | القصيدة.كوم

محمد عبد الباري


شاعرٌ سودانيٌّ (1985-) صاحبُ لغةٍ جذّابة. وحقّق انتشاراً واسعاً. استحق العديد من الاعترافات العربية.


عابرة

لسيدةٍ من شمالِ الشمالْ ..
يقولُ لها القلبُ ما لا يُقالْ
لشاهقةٍ أسدلتْ شعرَها ..
أراجيحَ يلعبُ فيها الهلالْ

القراءات: #5827#

أندلسان

الذاهبون أهـلَّـةً وغـماما
تركوا شبابيك البيوت يتامى
خرجوا ولم يجد الفراغ خلاصه أبدًا
و لم تَـلِـد الجبال خُزامى

القراءات: #1582#

درويش الريح

نبيٌ ببعضِ الوحي
داخَ ودوّخا
يشدُ من الروحِ البعيدةِ ما ارتخى
يوزّعُ في برقِ الأعالي بياضَه

القراءات: #480#

الخروج من نصف الوردة

أُحبكِ في أزرقٍ لا أسمّيهِ لونا
ولكن أسمّيه موتي
وفي شارعٍ لا يريدُ الوصولَ
ونافذةٍ لا تُطيقُ الجدارَ

القراءات: #2701#

هم

أقاموا كهذا النخلِ
كالغيمِ طوّفوا
مداراتهم في الليل: جوعٌ ومصحفُ !
تعال إلى الألواحِ

القراءات: #2922#

شكل أول للوجد

تهبّينَ
كالتعبِ النبويِّ
ملألأةً بالوضوحِ الخفي
يسميكِ وقتُكِ ( ما لا يُذاقُ )

القراءات: #9202#

ما تبقى من جنتي سبأ

إني هنا
ظمأٌ على ظمأِ
فلتُرجعي لي هُدهدَ النبأِ
شمسُ الأنوثةِ في تفجُرِها

القراءات: #8910#

تناص مع سماء سابعة

أدورُ أدورُ.. خذني يا هوايا
أريدُ الآن أن أهوى.. وأهوى
أنا من ليسَ تعكسه المرايا
وما لي غير ظلِّ العرشِ مهوى

القراءات: #878#

الحمامة

راهنتُ
قالَ لي الرهانُ: ستربحُ
فلمحتُ في الأنواءِ ما لا يُلمحُ
سفرٌ وجوديٌ،

القراءات: #3292#

الرحيل في عيون الاسكندرية

أن تفتحَ نافذةً للبحرِ
لتُشرعَ ذاتكَ
في الضوءِ الأزرقْ
أن تخرجَ من ضحكاتِ رفاقكَ

القراءات: #1864#

سادن الظل

نهارٌ من الكلماتِ البعيدةِ
خفّ
إلى أول النهرِ يسألُني :
من بشمسِ النبوءاتِ قد ذهّبه ؟

القراءات: #296#

ما سقط من تغريبة بني هلال

سنسمي آخرَ الموجِ بلادا
ونعانيها
انحسارا وامتدادا
يا اقترابَ اللهِ

القراءات: #5263#

أبيضٌ...أزرقُ

أيا امرأةً من نعاسِ الفنارِ
ارفعي شالك المريميَّ
لتخبو مظاهرةُ الريحِ
ثم ارفعيه

القراءات: #2362#

التباس

النهاراتُ بنتُ عينيكِ
لكن
مسجدي يرفعُ القصيدةَ ليلا
بيننا

القراءات: #2541#

شيء من وجه الليل

هو الليلُ
نحنُ اتحدنا به
كما اتحدَ البحرُ والمبحرونْ !
يُرينا أواخرَ هذا الطريقِ

القراءات: #5250#

توقيعات على جدار الثورة

في البَدءِ كانَ التيهُ مائدةً
وكانَ الموتُ ماءْ
في البَدءِ ضاعتْ أمةٌ
ولدتْ شموعَ الأنبياءْ!!

القراءات: #6111#

كأنكَ لمْ

وباسمكَ يجري بريدُ العزاء
وتجري المراثي
على كل فمْ
لأنك في الشمس ما لا يُرى

القراءات: #396#

الورقة الأخيرة من مذكرات المتنبي

لقد آن
أن أُحصي رمادَ معاركي
وأُحصي شياطيني
وأُحصي ملائكي

القراءات: #6301#

الدخول الى البردة

غيمةٌ تهجسُ بالبدوِ القدامى
لمستني
فتطايرتُ حماما
لازوردٌ

القراءات: #578#

الأسوار

الصمتُ و الكلماتُ في متناولي
هو في النهايةِ حصتي من بابلِ
آخيتُ آلهةَ الأولمبِ
فلم أغبْ

القراءات: #2693#

خاتمة لفاتحة الطريق

لن ينتهي سفري
لن ينتهي قلقي
لأنني الزورقُ المنذورُ للغرقِ
أنا ابنُ تلك الأحاجي

القراءات: #4555#

هوامش ليلة الدم

السلام على الأرض:
حيث الجميعُ يخونُ الجميعَ
وحيث البلاد تضيق علينا
لتستوعبَ الأضرحة

القراءات: #4917#

بوصلة

فوضاكَ
هي الترتيبُ الأمثلُ للعالمِ
فاحرس فوضاكْ
كسّرْ بلورَ الكلماتِ

القراءات: #2644#

ضوء

الكهاناتُ في يديكَ
فسبّحْ
من بنهر القصيدة البكرِ خصّك
بين حرصينِ: أن تكونَ وألا...

القراءات: #3757#

سيرة ناقصة لأصدقائي

سالوا و لا ماءَ
لا مرآة وانعكسوا
وباسمهم في الأعالي صلصلَ الجرسُ
مؤذنونَ قدامى

القراءات: #8281#

لا أسميكِ

تعبٌ أن نضيءَ ما لا يُضاءُ
أن نخونَ الظما
ونحنُ الظماءُ !
المزاميرُ صوتُ داوودَ.

القراءات: #315#

بكائية الحجر والريح

لا أزرقَ الآن في هذي السماواتِ
سيفتحُ اللهُ أبوابَ القياماتِ
يا سيّدَ الغرباء
الخارجين إلى أواخرِ الماءِ

القراءات: #9118#

مرثية للقادمين من الموت

مثلما تورقُ أشجارُ
الخرابْ
نقطفُ الموّالَ من أقصى العذابْ
نحنُ في النردِ احتمالٌ سابعٌ

القراءات: #3066#

نافذة لقمر أسمر

لأنّ اللونَ ذاكرتي
سأتلو
فواتح سُمرتي في كل آنِ
‎تأرجحَ في حبالِ الشمسِ

القراءات: #588#

الغيمات حين تمر

يومَ لا ينضبُ شلالُ الصبايا
تنتهي هندٌ
لكي تبدأ مايا
الجميلاتُ دوارٌ دائمٌ

القراءات: #4456#

وصية متأخرة لأبي نواس

نبيذيةٌ
ريحُكَ الدائمةْ
فحدقْ ولو مرةً في البعيدِ
وقلّم من القلبِ أحمرَهُ

القراءات: #2360#

ما لم تقله زرقاء اليمامة

شيءٌ
يُطلُ الآنَ من هذي الذُرى
أحتاجُ دمعَ الأنبياءِ
لكي أرى

القراءات: #7841#

أضف قصيدة للشاعر